قصة الصحبة الجيدة والسيئة

مصنف: قصص حيوانات - -
702 0
قصة الصحبة الجيدة والسيئة

كان هناك اثنان من الببغاوات قاموا ببناء عش على شجرة كبيرة وضخمة ، وضعت الببغاء الأنثى بيضتان ، وبعد فترة فقص البيض وخرج منه فرخان من الببغاوات ، حاول الوالدين أن يرعوا الصغار جيدًا ، وبعد أسابيع قليلة تمكن الببغاوان الصغيران من الطيران لمسافة صغيرة .

وقال الببغاء الأب لقد اهتممنا بصغارنا جيدًا ، أطعمناهم جيدًا ولعبوا سويًا وتعلموا الطيران معًا ، والآن باستطاعتهم الاعتناء بأنفسهم ، وجه كلامه للبغاء الأم وقال لها يجب أن ندعهم الآن يقرروا شكل حياتهم في المستقبل .

كل صباح كان الوالدين يطيران من أجل الحصول على الطعام للصغار ، وكانوا يعودان في المساء بالطعام للأطفال ، واستمرت الحياة بهذا الشكل لفترة طويلة ، كان هناك في نفس المكان صياد يراقب سلوك الطيور ، ولاحظ أن الوالدين يخرجان كل صباح .

وحينها قرر أن يمسك بالببغاوات الصغيرة بعد أن يتأكد أن الوالدين ابتعدوا في الصباح .وكما خطط الصياد للأمر بالضبط فقد أمسك الصغار ، وكافح الصغار وقاوموا الصياد كثيرًا ليحرروا أنفسهم من الحبس ، بعد قليل تمكن أحدهم من الهرب ، أما الثاني فقد أغلق عليه الصياد القفص وعاد به إلى المنزل .

وحين عاد الصياد إلى المنزل تحدث إلى أطفاله وأخبرهم أنه اصطاد اثنان ، ولكن أحدهم هرب ولم يبق معه إلا واحد فقط ، وطلب الصياد من الأطفال أن يرعوا الببغاء جيدًا وأن يحافظوا عليه داخل القفص ، وأن يلعبوا معه بهدوء .

بالفعل بدأ الأطفال يلعبون مع الببغاء وسرعان ما تعلم الببغاء التحدث ببضع كلمات ، وبسرعة أخبر الأطفال والدهم أن الببغاء الصغير تعلم أن يقول بعض الكلمات ، أما الببغاء الثاني والذي هرب من الصياد فقد طار بعيدًا ، ظل يطير لفترة طويلة حتى وصل إلى صومعة ، وكان يعيش في هذه الصومعة بعض رجال الدين ، لم يحاولوا أن يؤذوا الببغاء بأي شكل ، فقرر الببغاء الصغير أن يمكث معهم ، وكان يستمع لأحاديثهم ، وتعلم أن يقول بعض الكلمات أيضًا .

كان هناك رجلًا مسافرًا يمر أمام كوخ الصياد و كان متعب من السفر ، فقرر أن يجلس بالقرب من الكوخ ، وحينها سمع الببغاء يتحدث ، كان يقول يا غبي ، لماذا أتيت إلى هنا ؟ سوف أذبحك .

فشعر المسافر بحزن شديد لما سمع هذه الكلمات السيئة ، ونهض على الفور وغادر المكان على عجل ، حينها تمشى لبعض الوقت حتى وصل إلى الصومعة ، وكان الببغاء الآخر يجلس على شجرة بالقرب من الصومعة .

تحدث الببغاء إلى المسافر وقال له مرحبًا بك يا مسافر ، أهلًا بك في الصومعة ، لدينا الكثير من الفاكهة الجيدة في هذه الغابة ، كل ما تشاء ، سيعاملك الرجال هنا أفضل معاملة ، شعر المسافر بالاندهاش حين استمع إلى كلمات الببغاء ، وقال المسافر للببغاء لقد قابلت ببغاء آخر منذ قليل بالقرب من كوخ الصياد ، كان يتحدث بشكل سيء ، وقد غادرت المكان على الفور ، والآن قابلتك تتحدث جيدًا  وكلماتك طيبة ورقيقة ، كلاكما ببغاوات ، ولكن هناك فرق بين لغة كلًا منكما .

بدأ الببغاء يستوعب ما قاله المسافر وعرف أن الببغاء الآخر الذي يتحدث عنه هو أخيه ، فقال الببغاء للمسافر أن هذا الببغاء الذي تتحدث عنه هو أخي ، ولكن كلًا منا عاش في مكان مختلف ، تعلم أخي أن يتحدث بنفس لغة الصياد ، أما أنا فقد تعلمت أن أتحدث بنفس لغة رجال الصومعة ، إنها الصحبة من تشكل كلماتك وأفعالك .

فالصحبة الجيدة تساعدك لتتعلم الأشياء الجيدة ، والصحبة السيئة تحولك إلى شخص سيء يفعل أشياء سيئة .

error: النسخ ليس ممكناً