قصة العقل أقوى من القوة

  مصنف: قصص حيوانات - -
التعليقات على قصة العقل أقوى من القوة مغلقة 2166 7
قصة العقل أقوى من القوة

كان ياما كان في سالف العصر والأوان، كان هناك أسد يعيش في غابة وكان فخورًا جدًا بقوته ولهذا كان يقتل العديد من الحيوانات في الغابة بلا داعي، وذات يوم ذهبت جميع حيوانات الغابة إلى الأسد  وقالت :أيها الأسد يا ملك الغابة أتينا إلى هنا حتى نطلب منك معروفًا مما لا شك فيه أنك أنت  ملك الغابة ولكن لماذا تقتل الكثير منا كل يوم بلا داعي ،فإذا استمر الأمر على هذا الحال سيأتي يوم لن يبقى فيه أي حيوان على قيد الحياة في الغابة وحين إذ سوف تجوع .

فما رأيك أن نرسل لك حيوانًا واحدًا كل يوم لوجبة خاصة بك حتى تتمكن من أكله وهذا يضمن لك وجبة يومية سهلة وسوف ينقذ عائلتنا ، فكر الأسد وقال: أنتم على حق ولكن تذكروا ،عليكم الوفاء بوعدكم وأي حيوان يجب أن يأتي هنا قبل وقت الوجبة ، وإذا كسرتم هذا العقد سآكل كل حيوانات الغابة،
فقالوا :يا ملكنا القوي، نحن نتفق تمامًا كما تقرر وكل ظهيرة يذهب حيوان إلى إليك .

مرت الأيام وجاء اليوم الذي كان فيه دور الأرنب للذهاب للأسد، ولكنه لم يكن مستعدًا على الإطلاق للذهاب إلى الأسد وكان غاضبًا على الأسد ،ولكن بسبب إجبار كل الحيوانات له مضى للذهاب إلى كهف الأسد وقال ما هي الخدعة التي يجب استخدامها لقتل الأسد. كان الأرنب يفكر بينما يمشي ببطء فرأى بئرًا على الخليج فانحنى الأرنب ورأى في البئر انعكاس لصورته وكان سعيدًا برؤية انعكاسه فخطرت على باله فكرة خبيثة وقال لنفسه سوف أغرق الأسد اللعين ..

توجه الأرنب إلى كهف الأسد في إصرار وكان الأسد ثائرًا لأنه لم يحضر أحدًا من الحيوانات حتى بعد مرور وقت الغداء كان الأسد يلعق شفتيه ويسير هنا وهناك وعندما وصل الأرنب ،وقف أمام الأسد بأيد مضمومة وكان الأسد غاضب بجنون وزأر الأسد على الأرنب ، فقال له أنت أيها الأرنب أسرع الحيوانات وجئت متأخرًا ولم تلتزم بميعاد الغداء ولقد خالفت العقد واليوم سوف أقتل كل الحيوانات .
قال الأرنب :لقد أتيت متأخرًا هذا صحيح ولكني لم أخطىء في شيء أنا وبقية الحيوانات فعلى أقل تقدير اسألني لماذا تأخرت .

فسأله الأسد عن سبب تأخيره فقال الأرنب: كان دوري كما هو منصوص عليه في عقد الذهاب إليك وبدأت في الوقت المناسب بالسير ولكني وجدت أسدا عملاقا قرب البئر فأوقفني وكان يريد قتلي وأكلي بدلًا منك وقال أنه أقوى منك ويستطيع أن يقتلك فقال الأسد أرني هذا الأسد حتى آكله وأقتله.أخذ الأرنب الأسد وذهب به إلى البئر فرأى الأسد انعكاس صورته فظل يكلم الأسد الأخر ثم أوقع نفسه في البئر وقال للأرنب أخرجني أرجوك فقال له الأرنب لن أخرجك حتى لا تقتل كل الحيوانات وهذا مصير كل جبار وهكذا انتصر العقل على القوة ..

error: النسخ ليس ممكناً