قصة جزاء الأمانة

مصنف: قصص قصيرة - -
35 2
قصة جزاء الأمانة

قصة جزاء الأمانة

كان يا ما كان في قديم الزمان كان هناك شاب جميل يدعى همام ،كان يعيش في قرية بعيدة وكانت مهنته دهان ،كان موهوب جدا فكان يدهن الحوائط والقوارب والمنازل بكل أمانه واجتهاد…

ذات يوم جاءت إليه سيدة وقالت أريد منك أن تدهن سور بيتي ولكن ليس لدي إلا قطعتان نقديتان فقط وأنا أعلم أنه مبلغ قليل ولكنه كل ما أملك ،
فقال لها همام أتفهم وضعك يا سيدتي ولن أرفض طلبكي ،وقام بالفعل بدهن سور بيت المرأة بقطعتين نقديتين فقط ،همام كان شخص لطيف ويساعد كل الناس وكانت النقود لا تعني له شيئا .

كان همام رجلا فقيرا فقد مر بليالي نام فيها جائعًا ولم يطالب زبائنه بزيادة الأجرة أو طلب الديون المستحقة على بعضهم…

وكان يعمل بجد طوال اليوم ويرضى بكل ما يحصل عليه من أموال ،وذات يوم جاء رجل ثري إلى القرية لقضاء العطلة مع عائلته حيث كانت له أملاك وبيت كبير جدا فيه بعض من العاملين لديه يقيمون فيه ويرعون أملاكه…

مرت عربات الرجل الثري الفاخرة التي تقله هو وعائلته ،كانت العربات تحمل الأطعمة والملابس وبعض الأثاث الفخم ،فوقف الأهالي مبهورين بمرور هذا الموكب الفخم…

وبعد يومان طلب الرجل الثري طلاء قاربه ،فقال العامل لدى الرجل الثري ،أنصحك ياسيدي بالدهان همام فهو شاطر في مهنته جدا وكل أهل القرية يشهدون له ،فوافق الرجل وطلب رؤية الدهان همام…

وأثناء ذهاب همام إلى بيت الرجل الثري قابل صديقه توم فسأله أين تذهب
فقال له : أنا ذاهب إلى الرجل الثري ،لقد طلب رؤيتي.
فقال له صديقه توم : إنه رجل غني وهذه فرصة لك ،عليك أن تطالبه بالكثير من المال أكثر مما تأخذ عادة.
فقال له همام : لا أستطيع أن أطالبه بأكثر مما اعتدت فهذا غش ،إذا أعجبه عملي يمكنه أن يدفع المزيد ولكني سوف أخبره بالسعر الحقيقي…

أكمل طريقه ودخل همام بوابة بيت الثري ،وشعر بالانبهار فقد كان أشبه بالقصر استقبله الرجل وقال له : لابد أنك الدهان همام .
فقال : أجل يا سيدي سمعت أن لديك عمل لي .
فقال : أجل لقد انصرف عامل القارب ولن يعود هنا قبل مساء الغد ولكنني أريد أن أدهنه أيمكنك دهن القارب اليوم .

فقال : همام أين القارب سأبدأ على الفور ،قال الثري ،ولكنك لم تخبرني كم سيكلفني ،فقال همام أتقاضى أربعة قطع نحاسية …

أعطاه النقود مقدمًا فذهب للسوق لشراء الدهان ولم يضيع وقته وتوجه إلى النهر وهم أن يبدأ ولكنه وجد ثقب كبير في منتصف القارب فقال لنفسه هذا خطير جدا وسيؤدي إلى غرق القارب سوف أسده أولًا ، وبالفعل سد الثقب ثم بدأ في الدهان وعمل لساعات دون طعام بعد أن أكمل عمله ،قال له الثري هذا رائع يا همام فالقارب أصبح كأنه جديد ،وأعطاه أربع قطع نقدية مكافأة له وقال له إذا وجدت عمل لك سوف أطلبك فورًا…

وفي الصباح خرجت أسرة الثري في نزهة بالقارب لوحدهم ،وعند عودة عامل القارب وجد أن أسرة الثري غادرت بالقارب .
فذهب إلى الرجل الثري وقال : لماذا ياسيدي خرجت أسرتك قبل عودتي .
فرد عليه الرجل الثري ،أجل أصرت أسرتي على رؤية القرية وخرجت في أول نزهة بالقارب .
فقال العامل : لا يجب أن يبقوا في القارب فهناك ثقب في القارب أخشى أن تغرق أسرتك ،فأنا كنت سأصلحه اليوم …
أسرع الرجلان على الفور إلى النهر ولكنهما لم يجدا أحدًا فبحثا لساعات ،وجلس الرجل الثري يبكي وبينما هو جالس يلوم نفسه عادت أسرته سالمة بالقارب .
فقالت زوجته : ما الذي حدث لماذا تبكي يا زوجي .
فقال : يوجد ثقب في القارب فقد خفت عليكم من الغرق .
فقالت : لا يوجد أي ثقب في القارب إنه سليم .
فقال العامل : أنا ممتن لسلامتكم ولكن كيف حدث ذلك أنا متأكد من وجود ثقب كبير في منتصف القارب ولم يتسنى لي الوقت لإصلاحه .

فكر رجل الأعمال لحظة ثم أدرك ما حدث وطلب على الفور الدهان .
قدم الدهان همام وهو متعجب من سرعة طلب الثري له .
فقال الرجل الثري لهمام يا صديقي : هذه مكافأة لك إنها مائة قطعة ذهبية .
تعجب همام وقال : لكن لماذا و على أي شيء أستحقها .
فقال إنها مكافأة على عملك وأمانتك لأنك يا همام انقذت حياة أسرتي من الغرق عندما قمت بسد ثقب القارب وهذا ليس عملك وأنت حتى لم تخبرني بيه للتباهى بعملك ولم تطالبني بأجر عليه.
فقال همام : ولكن مائة قطعة ذهبية كثيرة جدًا .
فقال إنهم أقل بكثير ،فأجرتك اكثر من هذا فأنت انقدت اسرتي من الغرق وهذه الأروح غالية ياهمام ولا تقدر بثمن ..

منذ ذلك اليوم لم ينم همام ببطن خاوية جائعة لأنه قد جنى جزاء أمانته لإتقانه عمله ..

error: النسخ ليس ممكناً