قصة صدق المرء أفضل من كل شيء

  مصنف: متفرقات - -
التعليقات على قصة صدق المرء أفضل من كل شيء مغلقة 784 0
قصة صدق المرء أفضل من كل شيء

كان يا ما كان في قديم الزمان، كان هناك أحد الأغنياء الذي أعطى ابنه في يوم عيد فأسًا صغيرة ، فأخذها ودخل إلى حديقة القصر من غير أن يراه أحد ، وجعل يقطع كل ما يقدر على قطعة من الأشجار ، وهو بذلك فرح مسرور ،وكان من الأشجار التي قطعت شجرة عزيزة جدًا عند أبيه .

وفي اليوم الثاني أخذ الرجل ابنه وتجول به في الحديقة ، ولما وصل إلى الشجر المقطوع ورأى الشجرة العزيزة قد قطعت غضب غضبًا شديدًا ، وقال بصوت عالي : لو عرفت قاطع هذه الشجرة لعاقبته عقابًا أليمًا .

لما سمع الولد ذلك ، بكى بكاءًا شديدًا حينئذ ، لأنه لم ير الغضب من أبيه قبل ذلك ، وقال لأبيه : يا أبت أنا الذي قطعت هذه الشجرة.عندما سمع أبيه ذلك ، ذهب غضبه على الفور وبشّ في وجه ابنه ، وقبّله من بين عينيه ، وقال له : يا بني ، إن صدقك أفضل عندي من كل شيء سواه ، ولإنى أحب أن تتمسك به ما دمت حيًا سأعطيك مكافأة كبيرة .

 

error: النسخ ليس ممكناً